أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الخميس في 6 كانون الأول 2018

النهار 
بدأ موسم العرّافين والبصّارات قبل أيّام الذي ينذر لدى البعض باحتجاجات وفوضى واضطرابات في لبنان ومواجهات مع القوى الأمنيّة بسبب التردّي الاقتصادي.

يقول نائب سابق في مجالسه أنّه استُبْعد من اللوائح بسبب اعتراضه على صفقة في مجال حيوي كان رئيس اللائحة يصرّ على إمرارها.

تبيّن من معلومات موثوقة أن فنّانة كبيرة لم تسرق أموال نقابة الفنّانين بل استعملتها لغير الغاية المُعدّة لها ما اضطّرها لاحقاً إلى تزوير فواتير لتبرير الصّرف.

لوحظ أن مجلس النوّاب أو أي جهة قضائيّة أو رقابيّة لم تتّخذ أي إجراء بحقّ نائب ضغط لإطلاق عصابة مخدّرات من مخفر الدرك بعد القبض عليها فيما يُنادي الجميع بمحاربة الفساد.

الجمهورية 
تطلب احدى القيادات الحزبية من كوادرها بشكل خاص التشديد على المناصرين بالتزام التهدئة مع مختلف القوى السياسية حتى في الخط الاخر.

قام وزير محسوب على مرجع كبير بمهمة رسمية في بلد مجاور بعيدا عن الاضواء وقيل ان المهمة كانت للبحث في ملفات أمنية واقتصادية.

نبّهت مراجع ديبلوماسية مسؤولين لبنانيين من خطورة التعاطي باستخفاف مع حدث أمني اكتشف في الايام القليلة الماضية.

اللواء 
يُشير قيادي في تيّار وازن أن أداء وزير ممثّل عن مدينة ساحلية محورية، أرخى ذيولاً من الطمأنينة داخل فريقين متنافسين.

يرصد مهتمون كيف ستمضي حركة سياسية بمواقفها من مسارات قضية أمنية – سياسية خطيرة؟

لاحظت مصادر دبلوماسية غربية أن عاصمة إقليمية، تحرّكت بطريقة سريعة، للملمة تحالفات قديمة، في سياق متابعة تداعيات حادث أليم!

المستقبل 
يقال ان معنيين بالتحقيق الجاري في قضية مقتل محمد أبو ذياب يؤكدون ان التشويش الاعلامي والسياسي لن يؤثر على مسار التحقيقات التي ستستكمل حتى التوصل الى كشف الحقيقة والجهة المسؤولة عن مقتله.

البناء 
قالت مصادر دبلوماسية إنّ التحرك الكوري الشمالي نحو روسيا والصين وإيران وسورية بموازاة المصالحة مع كوريا الجنوبية والتفاوض المتعرّج مع واشنطن يهدف للتنسيق مع من تعتبرهم بيونغ يانغ حلفاءها الثابتين وتبديد أيّ انطباع سابق عن استعدادها لتسوية مع واشنطن بأيّ ثمن أو بما يمنح واشنطن أوراق قوة بوجه حلفائها والتأكيد أنّ تجربتها تقول بأن لا صدقية لواشنطن في السعي لتسوية منصفة وما تفعله كوريا الشمالية هو إثبات حقوقها لتنالها أو تنال تفهّم العالم لها…

الاخبار 
أظهرت وثيقة صادرة عن السجل التجاري في بعبدا، أنّ المفتش العام في قوى الأمن الداخلي العميد جوزف كلاس، شريك في ملكية شركة حماية أمنية. ويمنع القانون مشاركة أي ضابط في الخدمة الفعلية بأي عمل تجاري، فكيف إذا كان هذا العمل في إطار الحماية الأمنية، مع ما يعنيه ذلك من استغلال لصفة الضابط ومنصبه، حتى لو لم يتعمّد ذلك. واللافت في الشركة (اسمها SOP Security Operation and Protection، وشريكا كلّاس فيها يُدعيان شارل جوزف البستاني ووائل إدوار زعرب)، أنها تعرّف عن نفسها في السجل التجاري بأنها تتولى “تأمين الحماية والأمن لكافة المنشآت النفطية الحالية والمستقبلية أينما وجدت، مع كل ما يستلزم من معدات وموظفين”، إضافة إلى “تأمين حماية الأموال المنقولة وغير المنقولة العائدة لأشخاص طبيعيين أو معنويين وهيئات القطاع العام، وتأمين نقل الأموال النقدية والمجوهرات والمعادن الثمينة والمستندات والوثائق وتأمين حماية أو مواكبة الأشخاص، وتجارة ونقل البضائع وأثاث المنازل والمكاتب على أنواعها وأجهزة إنذار وتأمين الصناديق الحديدية على مختلف أنواعها للبنوك”. وقد سُجّلت الشركة في بعبدا بتاريخ 24 كانون الثاني 2018.

وجّهت سفارات دولة الإمارات العربية المتحدة في مختلف دول العالم دعوات إلى السفراء اللبنانيين المعتمدين في الدول نفسها، للمشاركة في احتفالات العيد الوطني الإماراتي. لكن بعض السفارات اللبنانية تلقّت لاحقاً اتصالات من السفارات الإماراتية، زعمت فيها أنّ الاحتفالات أُلغيت، ليتبيّن لاحقاً أن الاحتفالات أُقيمت، لكن السفارات الإماراتية لم ترغب في حضور الدبلوماسيين اللبنانيين. وتجدر الإشارة إلى أن عدداً كبيراً من سفراء الإمارات حول العالم لا يلبّون دعوات السفارات اللبنانية للاحتفال بعيد الاستقلال، فضلاً عن أن دولة الإمارات تفرض منح تأشيرات دخول للدبلوماسيين اللبنانيين غير المعتمدين لديها إلا إذا تقدّموا بجوازات سفر غير دبلوماسية!

الخميس ۰٦ / ۱۲ / ۲۰۱۸
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : Janoubia - 404 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT