هكذا اتُهم «حزب الله» بتبييض الأموال.. الطاحون والفرن كلمتا السرّ

نشرت صحيفة “ذا ناشيونال” الإماراتية مقالاً تطرّقت فيه إلى شبكة متهمة بتبييض أموال المخدرات تبدأ محاكمتها اليوم في باريس وتستمر حتى 28 تشرين الثاني.

وأوضحت الصحيفة أنّ هذه القضية تفتح ملفات تمويل “كارتيل ميديين” Medellin cartel وأنشطة الشبكة اللبنانية لإعادة تحويل الأموال إلى كولومبيا بعد توظيفها في شراء مجوهرات وسيارات فاخرة وساعات ثمينة.

والجدير ذكره أنّ “كارتيل ميديين” هي منظمة كولومبية متخصصة في تهريب الكوكايين بين أميركا الجنوبية والولايات المتحدة ويقع مقرها في مدينة ميديين.

ولفتت الصحيفة الى معلومات تربط الشبكة المؤلفة من 15 رجلاً بـ”حزب الله”، ويُتهم بعض الأعضاء بالمتاجرة بالكوكايين لصالح كارتيل مخدرات كولومبي، وتبييض الأموال، بهدف شراء أسلحة للحزب في سوريا.

اقرأ أيضاً: 

وأشارت الصحيفة إلى أنّ العميل الأساسي المتهم بكونه وسيطًا لحزب الله، هو “محمد نور الدين” البالغ من العمر 44 عامًا وهو رجل أعمال يعمل في مجال العقارات والمجوهرات، وقد جرى توقيفه في فرنسا عام 2016 بعد تحقيق دولي شمل 7 دول، بينها فرنسا وبلجيكا وألمانيا وإيطاليا. كما فرضت الولايات المتحدة الأميركية عقوبات عليه لاتهامه بوجود علاقة له مع “حزب الله”، وأنّه يعمل كمبيّض أموال، كذراع مالي له.

وزعمت المعلومات أنّ نورالدين عمل على جمع المال لمقاتلي “حزب الله” في سوريا، علمًا أنّ الذراع المالي لحزب الله يستخدم مناصرين في بلدان الإغتراب، من أجل جمع المال. أمّا أعضاء الشبكة، فهم متهمون بالعمل في جنوب أميركا، أوروبا والشرق الأوسط منذ العام 2012، ويستخدمون نظامًا مصرفيًا قديمًا يُعرف بـ”الحوالة” لتحويل أموال المخدرات.

وفي التفاصيل، يجري بيع المخدرات ثمّ غسل الأموال التي جُمعت في أوروبا، وبعد ذلك تُرسل الى لبنان، ومنه الى تجّار كولومبيين، وتُعرف هذه القضية بـ”قضية الأرز”.

واستنتج المحققون الذين دققوا في محادثات هاتفية أنّه عندما يقول المهربون “مرسيدس 250″، فهم يقصدون بلغتهم 250 ألف يورو، و”شاحنة” تعني مليون يورو، كذلك فـ”الفرن”، يعني هولندا، أمّا بلجيكا فهي “الطاحون” بلغتهم.

وأضافت الصحيفة أنّ المال المجموع يُستخدَم في شراء مجوهرات وساعات وسيارات فارهة، ويعاد بيعها في لبنان وغرب افريقيا، وتُرسل الأموال مجددًا الى الكولومبيين عبر مكاتب تحويل أموال.

من جانبه، قال السكرتير التنفيذي لوزارة الخزانة الأميركية لشؤون الإرهاب والاستخبارات المالية آدم سزوبين: “يحتاج حزب الله الى أشخاص مثل محمد نورالدين من أجل تبييض المال واستخدامه في عدم الإستقرار السياسي”.

واعتبرت الصحيفة أنّه إذا أقرّت المحكمة بأنّ نورالدين منخرط فعلاً في تجارة الكوكايين من أجل شراء الأسلحة لـ”حزب الله”، فسيكون الأمر محرجًا للحزب، ولفتت الى أنّ نور الدين أقرّ بأنّه نظّم جباية الأموال، إلا أنّه نفى أن يكون على علمٍ بمصدرها، ونفى أن يكون لـ”حزب الله” أي ارتباط بها.

الخميس ۱۵ / ۱۱ / ۲۰۱۸
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : Janoubia - 350 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT