عشب ويمبلدون "يغضب" موراي

انضم البريطاني أندي موراي المصنف أول وحامل اللقب إلى لائحة منتقدي حالة الملاعب العشبية في بطولة ويمبلدون، ثالث البطولات الأربع الكبرى للتنس.

وقال موراي، المتوج في ويمبلدون عامي 2013 و2016، وفلاشينغ ميدوز الأميركية 2012، بعد فوزه الجمعة بصعوبة على الإيطالي فابيو فونييني 6-2 و4-6 و6-1 و7-5 في الدور الثالث إن "الملعب الرئيس ليس جيدا على غرار السنوات الماضية".

ورأى موراي، الذي يأمل في أن يصبح أول بريطاني يحرز لقبين متتاليين في البطولة منذ فريد بيري حين توج بثلاثة ألقاب متتالية بين 1934 و1936، أن هناك "بعض الثقوب والمطبات حول الخط الخلفي للملعب، والعشب المنزوع. لا أعتقد أن الوضع كان مماثلا في السابق".

بدوره انتقد فونييني أرضية الملعب ووصفها بأنها "سيئة جدا".

وكان منظمو البطولة رفضوا الجمعة، الانتقادات المتعلقة بحالة الملاعب التي كانت موضوع شكاوى من اللاعبات، موضحين أنه "تم إعدادها وفقا للمعايير الصارمة نفسها التي اعتمدت خلال الأعوام الماضية".

وقال المنظمون إن "العشب طبقة طبيعية ومن الطبيعي أن يكون ثمة تآكل على مستوى خطوط آخر الملعب، وداخله بعد أربعة أيام من انطلاق البطولة".

ونال الملعب الرقم 18 حيث خاض الفرنسي نيكولا ماهو والأميركي جون إيسنر أطول مباراة في التاريخ عام 2010 (11.05 ساعة، التي انتهت 70-68 لإيسنر في المجموعة الخامسة)، النصيب الأكبر من الانتقادات.

وسبق أن تعرضت ملاعب ويمبلدون إلى انتقادات في عام 2013 من البيلاروسية فيكتوريا أزارينكا، التي اصيبت في الكاحل بعد سقوطها، والروسية ماريا شارابوفا التي أصيبت في فخذها العام الماضي على الملعب الرقم 2.

السبت ۰۸ / ۰۷ / ۲۰۱۷
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : Sky News - 7318 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT