إنريكي: ما حصل أمام يوفي "كابوس"

لم يجد مدرّب برشلونة لويس إنريكي، أفضلَ من كلمة «كابوس»، لوصفِ الحالة المأسوية التي كان عليها فريقه أمام يوفنتوس، في مباراة أمس الأوّل، التي حسَمها الأخير بثلاثية دون ردّ، في ذهاب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا.

كما شكّك في إمكانية عودة البلوغرانا في مباراة الإياب، في إشارةٍ واضحة منه، إلى أنه يستبعد حدوثَ سيناريو الريمونتادا، حين خسر الفريق أمام باريس سان جيرمان برباعية نظيفة في ذهاب دور الـ 16، ثمّ عاد بانتصار تاريخي في كامب نو بستّة أهداف مقابل هدف.

وقال المدرّب البالغ من العمر 46 عاماً للصحافين «لا يهمّ إذا كانت النتيجة عادلة أم لا. حدثَ ما حدث، لكنّني شعرتُ أنّنا بنفس الصورة التي كنّا عليها أمام باريس سان جيرمان، هذا أمر خطير ومُحزن بكلّ تأكيد».

وأضاف: «من الواضح أنّنا كنّا عاجزين تماماً في الشوط الأوّل، والمباراة كانت صعبة جداً، وفي النهاية استيقظنا على كابوس، الآن علينا أن نعرف الأسباب التي جعلتنا نظهر بهذا المستوى السيّئ جداً، وهذا الموقف أصعب من موقفنا أمام باريس سان جيرمان».

الجدير بالذكر أنّ مباراة الإياب، سيَستضيفها ملعب «كامب نو» مساء الأربعاء المقبل، وسيكون البرشا بحاجة للفوز بأكثر من ثلاثة أهداف نظيفة لضمان الحصول على تأشيرة اللعب في نصف النهائي.

الخميس ۱٣ / ۰٤ / ۲۰۱۷
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : جريدة الجمهورية - 14521 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT