المرعبي: "عين الحلوة" بدأت تشكل خطراً على لبنان

حذر رئيس "تيار القرار اللبناني" الوزير والنائب السابق طلال المرعبي، خلال استقبالاته في دارته في بلدة عيون الغزلان، من "استمرار التقاتل في مخيم عين الحلوة الذي بدأ يشكل خطرا كبيرا على الامن والاستقرار، ليس فقط على صيدا انما على كل لبنان"، مطالبا السلطتين اللبنانية والفلسطينية بـ"وضع حد لهذه الممارسات وانهاء الحالات الشاذة الموجودة داخل المخيم".

وتخوف من "سيناريو شبيه بالذي حصل في مخيم نهر البارد"، وقال: "يكفي لبنان ما عاناه".

من جهة أخرى، اعتبر المرعبي ان "جلسات المساءلة في مجلس النواب كانت هامة، وبعض النواب كان لمواقفهم وقع هام"، متسائلا عن "غياب نواب عكار والشمال عن الكلام والمناقشة".

وفي موضوع قانون الانتخاب، قال: "كل يوم نسمع كل جديد يطرح، من دون التوصل الى صيغة تكون قادرة على تحقيق قانون عادل وعصري ومتوازن، للأسف التخبط سيد الموقف، وينتاب الناس شعور بالاستخفاف بهم".

ورحب بانتخاب نقيب المهندسين في بيروت، معتبرا ان "الاجواء الديمقراطية التي سادت العملية الانتخابية تبشر بتغير بعيدا عن التبعية السياسية".

كما هنأ المرعبي الطوائف المسيحية بالأعياد، متمنيا "ان تشكل هذه المناسبات محطة لتجديد المحبة والعيش الواحد بين جميع اللبنانين". 

الأحد ۰۹ / ۰٤ / ۲۰۱۷
للمزيد من المعلومات يرجى العودة إلى المصدر : جريدة الجمهورية - 4075 views
 
Copyright © 2012 Lebanese Info All rights reserved.
Swiss Made - A realization by THALES IT